آفاق بعيدة – أعمال فنية للطبيعة الأوروبية

من 26 فبراير إلى 25 مارس

للتفاصيل

تاريخ من 26 فبراير إلى 25 مارس
الموقع غاليري س ــ منارة السعديات

مجموعة المقتنيات الأميرية – لختنشتاين

العرض الأوّل في الشرق الأوسط

بين فبراير ومارس، وتوازياً مع فعاليات مهرجان أبوظبي 2019، تستقبل مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون زوار معرض الفنون التشكيلية السنوي والذي يأتي هذه السنة تحت عنوان “آفاق بعيدة”، ليُقدم تاريخ رسم المناظر الطبيعية في أوروبا من المجموعة الأميرية الشهيرة في لختنشتاين، وأعمال فنية مستعارة من مجموعة “هوهين بوشو” ومجموعات خاصة أخرى.

لأول مرة في الشرق الأوسط، المقتنيات الأميرية من لختنشتاين Liechtenstein, the Princely Collection إحدى أهم وأعرق المجموعات الخاصة في أوروبا والعالم، والتي تتضمن أعمالاً من القرن الخامس عشر حتى التاسع عشر، لكبار الفنانين أمثال روبين الموجودة أعماله في اللوفر باريس، برادو مدريد، وسميثسونيان واشنطن Smithsonian، متروبوليتان نيويورك وغيرها، ومن خلال معاينة تاريخ رسم المناظر الطبيعية على مدى عدة قرون، سيضم المعرض شخصيات رئيسية من عصر النهضة والحقائب الباروكية، بما في ذلك أعمال جو دي مومبر ولوكاس كراناخ الأكبر وآخرين.

مجموعة المقتنيات المتجذرة في النموذج الباروكي، قام متحف لختنشتاين على مر الأعوام بتنميتها، ليضيف بشكل منهجي إلى مقتنيات المجموعة الأميرية بما يتماشى مع سياسة الاقتناء النشطة التي لا تزال مستمرة حتى يومنا هذا، وهو ما يسمح بتعزيز الأعمال الفنية عالية الجودة لديها ويضمن الجاذبية الدائمة للمجموعة.

وبتكليفٍ من مهرجان أبوظبي، بالتعاونِ معَ مؤسسة لختنشتاين، يشارك خمسة تشكيليين إماراتيين، في برنامج الإقامة الفنية في فيينا، والتي تتضمن أهم متاحف العاصمة النمساوية ومنها متحف فيينا للفن المعاصر.

بالتوازي مع المعرض، سيُلهم البرنامج التعليمي الزائرين من خلال نقاشات وجولات مصحوبة بمرشدين وورش عمل إبداعية. ومن خلال توسيع نطاق البرنامج، سيتسنى لأحد الفنانين الإماراتيين المتمرسين فرصة زيارة فادوز وفيينا كنتيجة لبرنامج الشراكات الثقافية المتنوع.

Share